31‏/01‏/2010

بنت الشاطئ نموذج للمرأة المثالية

عائشة عبد الرحمن اسم له وزنه الثقافي والعلمي، فهي سيدة عرفت معنى أن تكون المرأة ذات عقل متفتح تستطيع أن تطلع على العلوم المختلفة وتتفوق بل وتنبغ وتصبح شخصية مرموقة ليس بمكانتها الاجتماعية فقط ولكن بمكانة علمية رفيعة المستوى، وهذا هو الأمر الذي طبقته الدكتورة عائشة على نفسها فأصبحت الأستاذة الجامعية العظيمة، والباحثة، والمفكرة، والكاتبة التي على الرغم من رحيلها إلا أن العلماء والباحثين مازالوا يقفون منها موقف الاحترام والتبجيل، ويتساوى في هذا الرجال منهم والنساء.

جاء لقب "بنت الشاطئ" الذي عرفت به من خلال مقالاتها التي كانت توقعها باسم مستعار وليس باسمها الحقيقي، وذلك نظراً لعدم شيوع انخراط المرأة في المجتمع في هذا العصر.

البداية والتعليم

اسمها كاملاً عائشة محمد علي عبد الرحمن، ولدت لأسرة محافظة متوسطة الحال في السادس من نوفمبر عام 1912م بمدينة دمياط بمصر، ترعرعت عائشة في جو يسوده التقدير والتبجيل لمكانة العلم فقد كان والدها عالماً من علماء الأزهر كذلك كان جدها عالماً في الأزهر وواحداً من رواده، فتفتحت مداركها منذ الصغر على العلم كما تربت تربية إسلامية أسهمت كثيراً في رحلتها العلمية بعد ذلك.

على الرغم من عدم انتشار التعليم بين الفتيات في هذا العصر، واعتراض والدها على خروجها من المنزل من أجل العلم، إلا أن عائشة تمكنت من نيل نصيبها من العلم وقد بدأت هذه الرحلة العلمية من كٌتَّاب القرية فحفظت القرآن الكريم، ثم تمكنت من الحصول على شهادة الكفاءة للمعلمات بتفوق وذلك في عام 1929م، ومن بعدها حصلت على الشهادة الثانوية عام 1931م، جاءت بعد ذلك المرحلة الجامعية فقامت بالالتحاق بكلية الآداب قسم اللغة العربية بجامعة القاهرة، وكالعادة لازمها التفوق طوال المراحل التعليمية التي مرت بها، وذلك ليس من فراغ ولكن نتيجة لمجهود كبير في الدراسة والتحصيل العلمي، وإكمالاً للتفوق حصلت على درجة الماجستير بمرتبة الشرف الأولى عام 1941م ، ومن بعدها شهادة الدكتوراه عام 1950 وكانت موضوعها "رسالة الغفران – دراسة وتحقيق" وقد أشرف على إعداد رسالتها الدكتور والأديب طه حسين وأجيزت رسالتها بتقدير امتياز.

الحياة العملية

تمكنت الدكتورة عائشة من أن تحتل مكانة علمية متميزة وذلك نظراً لجمعها بين دراسة كل من العلوم الإسلامية وعلوم اللغة العربية، فتبوأت العديد من المناصب العلمية المتميزة نذكر من المهام العملية التي أسندت إليها عملها كأستاذة للأدب في عدد من الجامعات المصرية والعربية، مثل عملها كأستاذ للغة العربية بجامعة عين شمس بمصر، وأستاذ للتفسير، والدراسات العليا بكلية الشريعة جامعة القرويين بالمغرب حيث ظلت هناك قرابة العشرين عاماً، وأستاذ زائر لكل من جامعات أم درمان والخرطوم والجزائر وبيروت والإمارات، وكلية التربية للبنات بالرياض في الفترة ما بين 1975 – 1983.

كما شاركت الدكتورة عائشة في العديد من المؤتمرات الدولية وقامت بعدد من التحقيقات العلمية، بالإضافة لإشرافها على إعداد عدد كبير من الرسائل العلمية وناقشت الكثير منها طوال مدة عملها الأكاديمي، قامت أيضاً بنشر العديد من المقالات وكانت البداية في مجلة النهضة النسائية وكانت حينها في الثامنة عشر من عمرها، ثم بدأت تكتب سلسلة من المقالات الأسبوعية في جريدة الأهرام واستمرت تكتب به لفترة كبيرة وكانت أخر مقالاتها في 26 نوفمبر 1998م.

ليست هناك تعليقات:

بنسج سحاب يغمرك بالمطر لما تبعد تاني ليا يرجعك مهما تعند

بنسج سحاب يغمرك بالمطر لما تبعد تاني ليا يرجعك مهما تعند
لملم خيوط الفرح من شعري واغمر الدنيا بمشاعرحلمنا

هل المرأة انسان؟؟؟

سؤال حير الأوربيون طويلا...فقد اجتمعوا في عام 586م لبحث هذا الأمر: هل المرأة إنسان؟...وانتهوا بعد المناقشات إلى أن المرأة إنسان خلق لخدمة الرجل...!!...ولم يمض سوى 30 سنة على ذلك الاجتماع حتى أتى الرسول صلى الله عليه وسلم ليعلن للعالم أجمع أن (النساء شقائق الرجال) وليعلن أن (من سعادة ابن آدم المرأة الصالحة) وليعلن (رفقا بالقوارير)... محمد بن عبدالله... محرر المرأة الحقيقي !... من قراءاتي البسيطة اكتشفت أن مكانة المرأة ودور المرأة في المجتمع كان أكبر بكثير أيام الرسول صلى الله عليه وسلم وأيام الصحابة عما هو عليه اليوم.... فقد كانت المرأة أما وزوجة وعاملة ومجاهدة وتروي الأحاديث وتفتي في الدين بل وتدخل في السياسة وتساعد الحاكم وتشير عليه (كما أشارت أم سلمة على الرسول بحلق رأسه يوم الحديبية وغيرها من الأمثلة كثير)... فلماذا هذه الانتكاسة في هذا العصر؟.....لقد همش دور المرأة اليوم لدرجة أن بعض الناس أصبح يتعامل مع اسم المرأة وكأنه عورة !!..ولفت انتباهي لهذا الأمر......فبعض الناس يطلقون على زوجاتهم (الجماعة ) والآخرون (الحرمة ) وآخرون (البيت) وآخرون (أم العيال)..واخرون (المدام) وقيل لي إن البعض في المغرب يقول (زوجتي حاشاك) !!!...فلماذا؟..لماذا لا ينادي الرجل المرأة باسمها بين أصحابه؟!..هل أصبح اسم المرأة عورة؟!...اين ايامك يارسول الله....عندما سألك أحد الصحابة: من أحب الناس إليك يا رسول الله فقلت بملء فمك أمام الناس أجمع (عائشة).....لا أدري ما أصل الحرج من ذكر اسم الزوجة أو الأخت عند البعض ولا أدري ما الحكمة منه؟... يكفي النساء فخرا أن أول من اعتنق الدين الإسلامي على وجه الأرض امرأة (خديجة رضي الله عنها)...وإني لأتعجب وأنبهر كلما تفكرت في تصرف الرسول صلى الله عليه وسلم عندما نزل فزعا خائفا من غار حراء بعد نزول الوحي لأول مرة....فأين ذهب؟..لم يذهب إلى أعز أصدقائه أبي بكر ..ولم يذهب إلى عمه الذي رباه أبي طالب...ولكنه ذهب وارتمى في أحضان زوجته خديجة...!!!...أي زوج هذا؟..أي علاقة زوجية هذه؟...أي مكانة وثقة في المرأة أحسها وطبقها الرسول صلى الله عليه وسلم مع زوجته خديجة؟...نحن أمة نفتخر بأن الذي ثبت رسولنا محمد وأعانه في شدته الأولى كانت امرأة ....نعم ونقولها بأعلى صوت ... قال إن المرأة نصف المجتمع..ولكن حيث إن المرأة هي التي تربي النصف الآخر فأنا أقول أن المرأة هي كل المجتمع !!!...وأنا على إيمان ويقين بأن عزة الأمة الإسلامية لن تأتي إلا على يد نساء ورجال متفهمين للامور كل منهم يكن الاحترام للاخر ويعطه حقوقه ويستمتع بمشاركة الاخر... اللهم اصلح الامه باكملها ..اللهم أصلح نساء المسلمين..وبنات المؤمنين ورجال المؤنين اللهم صلي وبارك وسلم علي سيدنا محمد في الملأ الاعلي الي يوم الدين.

الي كل اصدقائي الذين احبوني بصدق ..احبكم جميعا

الي كل اصدقائي الذين احبوني بصدق ..احبكم جميعا

قلبك في عيوني ..انظرك عشقا يحتويك

قلبك في عيوني ..انظرك عشقا يحتويك

بيتك المهجور في قلبي يناديك فعد..عيناي يملؤها القلق

بيتك المهجور في قلبي يناديك فعد..عيناي يملؤها القلق
رفقا بقلبي

لغة العيون اصدق وعود الحب

لغة العيون اصدق وعود الحب
وعنيه قالولي كلام كتير من القلب

لاجلك يامدينة الصلاااااااااااه .....اصلي!

لاجلك يامدينة الصلاااااااااااه .....اصلي!

عاليا احلق

رغم الظروف
رغم المخاوف
رغم البشر اشرار
احلق فوق الجميع
بثقة وثبات يملأني
بحب لكل الذين كرهوني
اسامحهم فأعلو فوقهم
غرباء جدا لم احتمل عليهم الهواء
لا اطيق بعدهم
وهم يغدرون يظلمون يكذبون
وهما بالحب يخاطبوني
اعترافا بحقوق الصداقه اسامحهم
علهم في يوم يعترفون
انهم حينما خسروني
خسروا كل شيء
وانا مازلت احلق
عاليا عاليا عاليا

قلبي بين يدي..وحبي الان ملكي..وانا معك املك العالم

قلبي بين يدي..وحبي الان ملكي..وانا معك املك العالم
قلب من نور

..............

..............
فكر قليلا

دعني اراك باعيني..وبحضنك دعني اذوب بما استطعت..ان البقايا في دمي تهواك .الحب في يملأ الاعماق شوقا

دعني اراك باعيني..وبحضنك دعني اذوب بما استطعت..ان البقايا في دمي تهواك .الحب في يملأ الاعماق شوقا
مازلت احبك

دعني احلم..عل الحلم يصير حقيقة

دعني احلم..عل الحلم يصير حقيقة
الحلم نصف الذي يتحقق

سألت نفسي كتييييييييير

سألت نفسي كتييييييييير
مارستش يوم علي بر..انا اللي فيا الخير ولا اللي فيا الشر